متقدم
بحث
  1. الصفحة الرئيسية
  2. تكميم المعدة . ماهي هذه العملية؟ و متى تكون ؟ وما هي أسباب فشلها ؟
تكميم المعدة . ماهي هذه العملية؟ و متى تكون ؟ وما هي أسباب فشلها ؟

تكميم المعدة . ماهي هذه العملية؟ و متى تكون ؟ وما هي أسباب فشلها ؟

  • 13 September، 2020
  • 1 Like
  • 180 Views
  • 0 Comments

عملية تكميم المعدة هي عمليّة جراحية يتم إجراؤها بهدف إنقاص الوزن.

 يتم ذلك من خلال إزالة ما يقارب 80% من حجم المعدة، و يتم ترك المعدة على شكل أنبوب في حجم ثمرة الموز.

تسمّى أيضاً عمليّة تكميم المعدة الرأسي، و يتم تنفيذ هذه العمليّة من خلال استخدام المناظير الطبيّة، و ذلك بإدخالها مع أدوات صغيرة من خلال شقوق صغيرة يتم عملها في الجزء العلويّ من البطن.

عند إجراء عمليّة التكميم، و إزالة معظم أجزاء المعدة، بالتالي يصبح مقدار الطّعام الذي يستهلكه الشخص قليلاً و الذي ينتج عنه فقدان الوزن مع مرور الوقت.

بالإضافة الى أن هذه العملية تعمل على تعزيز التغيرات الهرمونيّة التي تساهم في فقدان الوزن، و تساعد التغيرات الهرمونيّة بتخفيف ظهور الأمراض المرتبطة بزيادة الوزن، مثل:

ما هي أسباب إجراء عمليّة تكميم المعدة ؟

الهدف الأول من إجراء عمليّة تكميم المعدة هو خسارة الوزن الزائد،

 بالإضافة الى الحدّ و التقليل من خطر الأمراض التي تتعلق بزيادة وزن الجسم، و التي تهدد الحياة، و تضم:

في معظم الحالات يتم إجراء عمليّة تكميم المعدة بعد المحاولات المستمرة لإنقاص الوزن بشكل طبيعي،

وذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية، أو الإلتزام بنظام غذائي صحيّ.

و في حالة عدم استجابة الجسم لجميع الطرق الطبيعية لإنقاص الوزن، يتم اللجوء الى العمليّات الجراحية، مثل تكميم المعدة، أو شفط الدّهون، أو نحت الجسم.

شروط إجراء عمليّة تكميم المعدة:

  • السّمنة المفرطة، أي ان مؤشر كتلة الجسم 40 أو أكبر من ذلك.
  • مؤشر كتلة الجسم من 35 الى 39 و المعاناة من مشاكل خطيرة تهدد الحياة مثل داء السكريّ، ارتفاع ضغط الدّم، أمراض القلب.
  • المعاناة من مشاكل صحيّة خطيرة ناتجة عن زيادة الوزن.

في معظم الحالات يتم إتباع أكثر من أسلوب لحياة صحيّة و المشاركة في خطط طويلة الأجل مثل المراقبة الغذائيّة قبل اللجوء الى عمليّة تكميم المعدة.

في حالة توفّرت جميع شروط إجراء عمليّة تكميم المعدة،

يمكن الحجز من خلال موقع حكيمي، عند أفضل الأطباء و الجّراحين المختصّين بجميع المجالات الطبيّة، و طلب الإستشارة الطبيّة.

مخاطر عمليّة تكميم المعدة

يوجد مخاطر و أعراض جانبية لأي عمليّة جراحية، و يوجد لعملية تكميم المعدة مخاطر صحيّة محتملة، سواء كانت هذه المخاطر على المدى القصير، أو المدى الطويل.

تشمل المخاطر التي ترتبط بعملية تكميم المعدة:

  • النزيف الحاد
  • الإصابة بالعدوى
  • ردود فعل سلبية تجاه للتخدير
  • تجلّط الدم
  • مشاكل في الرئة، أو التنفّس
  • تسريب من طرف المعدة المقطوع

مخاطر عمليّة تكميم المعدة، و مضاعفاتها على المدى الطويل:

  • الانسداد المعوي المعدي
  • الفتق
  • الارتجاع المعدي المريئي
  • انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص سكر الدم)
  • سوء التغذية
  • القيء

و من النادر جدًا أن تكون مضاعفات عملية تكميم المعدة تتسبب بالوفاة.

الإستعداد لعمليّة تكميم المعدة

في البداية يتم إجراء جميع الفحوصات و التحاليل اللازمة، و ذلك للتأكد من أن المريض مؤهل لإجراء العمليّة الجراحية للمعدة.

في حالة كان المريض مؤهلاً لعملية تكميم المعدة، يقوم فريق الرعاية الحصيّة بإعطاء المريض جميع تعليمات الإستعداد للعملية و التي تتضمن فحوصات و تحاليل و الأدوية.

من المهم جدّا قبل إجراء علية تكميم المعدة إخبار الطبيب المختص بجميع الأدوية التي يأخذها المريض و تتضمن الفيتامينات و المكمّلات الغذائيّة و الأعشاب في حال كان المريض يأخذ الأعشاب كعلاج.

و في بعض الحالات يقوم الطبيب بفرض نظام غذائيّ و أدوية معينة يجب تناولها قبل المباشرة بإجراء العمليّة.

في حالة كان المريض يتناول أي نوع من الأدوية المسيّلة للدّم، يجب استشارة الطبيب بشأن هذه الأدوية، و قد يقوم الطبيب بتغيير الدواء أو ايقاف تناوله.

و يرجع سبب ذلك الى أن الأدوية المسيّلة للدوم قد تؤثر على تخثّر الدّم، و النزيف.

أما في حالة كان المريض يعاني من داء السكريّ، يجب استشارة الطبيب في تحديد جرعة الأنسولين، أو تحديد جرعات الدواء الأخرى المرتبطة بداء السكريّ، و يمكن إيقافها أو تعديلها قبل إجراء العمليّة.

من الخطوات المهمة قبل إجراء عملية تكميم المعدة، هو بدء برنامج للنشاط البدني، بالإضافة الى عدم السماح بالتدخين قبل 12 ساعة من العمليّة.

و ذلك لأن النيكوتين يؤثر بشدّة على التئام الجروح، و تخثّر الدم.

بعد إجراء عمليّة تكميم المعدة، يجب أن يرتاح الجسم مدّة تصل الى 4 أسابيع، لذلك يفضل للمريض تهيئة المنزل الخاص به حتى يستطيع التعامل بعد عمليّة تكميم المعدة.

ماذا يحدث قبل إجراء عمليّة تكميم المعدة؟

يشترط في عمليّة التكميم، أن يتم إجراؤه في مستشفى، و ذلك لكونها عمليّة جراحية، و قد تستمر إقامة المريض في المستشفى من يوم الى يومين.

الخطة الأولى قبل إجراء العمليّة، هو توجّه المريض الى غرفة و تبديل ملابسه بملابس العمليّة المعقّمة، و مناقشة الطبيب الجرّاح ببعض التفاصيل.

يتم إخضاع المريض للتخدير العام، و يتم إعطاء المريض مخدّر يعمل على إبقاء المريض نائم، و في حالة راحة أثناء القيام بالعمليّة الجراحيّة.

ماذا يحدث أثناء عمليّة تكميم المعدة؟

بالنسبة الى تفاصيل العمليّة الجراحية، فهي تعتمد على أسلوب الجّراح و أسلوب المستشفى المتّبع في عمليّة تكميم المعدة.

يتم إجراء شقوق، أو فتحات كبيرة في الجزء العلويّ من البطن، و يتم إدخال منظار طبيّ، و أدوات صغيرة الحجم من خلال الشقوق و الفتحات التي تمّ إجراؤها.

يقوم الجّراح المختص بإزالة الجزء المنحني من المعدة، و تدبيسها بشكل عامودي، لينتج في نهاية العمليّة و تكون المعدة لها شكل الأنبوب، في حجم ثمرة الموز.

تستغرق العمليّة الجراحية لتكميم المعدة، ما يقارب من ساعة الى ساعتين، و بعد الإنتهاء من العملية، يتم نقل المريض الى غرفة الإنعاش، و وضع المريض تحت المراقبة الطبيّة، لفحص جميع المضاعفات.

ماذا يحدث بعد عمليّة تكميم المعدة؟

من الأمور المهمة بعد إجراء عمليّة تكميم المعدة، هي الإلتزام بنظام غذائي محدّد، و في الأيام الأولى بعد إجراء العملية،

 يجب الإعتماد على السوائل الغير مكربنة، و الخالية من السّكر، لمدة 7 أيام.

و بعد ذلك يستطيع المريض من أكل الطّعام المهروس لمدّة ثلاثة أسابيع.

و بعد مرور أربعة أسابيع من عمليّة تكميم المعدة، يستطيع المريض تناول الطّعام العادي بشكل طبيعيّ، و لا يشترط هرس الطّعام.

من المهمّ أن يتتزم المريض بتناول الفيتامينات مرتين يومياً، بالإضافة الى مكمّلات الغذائيّة التي تحتوي على الكالسيوم، بالإضافة الى تناول فيتامين ب-12 مرة واحدة في الشّهر.

يخضع المريض لعدّة فحوصات و تحاليل طبيّة، بعد إجراء عمليّة التكميم بفترة، و من أهم الفحوصات، هي فحص الدّم، فحص مخبري، و فحوصات متعددة، و مراقبة فقدان الوزن.

تظهر العديد من التغيرات على جسم المريض، و يلاحظ فقدان الوزن السّريع، خاصة في الأشهر الثلاث الأولى الى ستة أشهر بعد إجراء عمليّة تكميم المعدة، و تضم:

  • آلام في الجسم
  • الشعور بالتعب، كما في حالة الإصابة بالإنفلونزا
  • الشّعور بالبرودة
  • يصبح الجلد جاف
  • ترقق الشعر، و فقدانه أو تساقطه
  • تغيّرات في الحالة المزاجيّة

نتائج عمليّة تكميم المعدة

من أبرز نتائج عمليّة تكميم المعدة، هو فقدان ما يقارب 60% من الوزن الزائد، و ربما يكون أكثر من ذلك.

و تعتمد نتائج فقدان الوزن على التغييرات التي تحدث في نمط الحياة، و الأساليب اليوميّة المتبعة، يستمر فقدان الوزن الى عامين.

و بالإضافة إلى نتيجة فقدان الوزن، يعمل تكميم المعدة على حلّ الحالات التي ترتبط بزيادة الوزن، و تضم:

تساهم عمليّة تكميم المعدة على تحسين القدرة على آداء الأنشطة اليوميّة، و الروتينيّة، و التي يمكن أن تساعد في عيش حياة عالية الجودة، و حياة صحيّة.

فشل عمليّة تكميم المعدة

في بعض الحالات، لا يتم فقد الوزن بعد إجراء عمليّة تكميم المعدة، و في بعض الحالات الأخرى يتم اكتساب المزيد من الوزن.

و ذلك يحدث نتيجة عدم اتباع الأساليب التي أوصى بها الطبيب المختص، و الاستمرار على تناول الوجبات ذات السّعرات الحراريّة العالية.

و دائماً ما يفضّل إنقاص الوزن بطريقة طبيعيّة، من خلال ممارسة التمارين الرياضية، و الإلتزام بنظما غذائيّ صحيّ.

المصادر و المراجع

[1]

https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/sleeve-gastrectomy/about/pac-20385183

[2]

https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/gastric-bypass-surgery/in-depth/weight-loss-surgery/art-20045334

اترك تعليقك