متقدم
بحث
  1. الصفحة الرئيسية
  2. التهاب اللثة: كيف تحمي أسنانك ولثتك
التهاب اللثة: كيف تحمي أسنانك ولثتك

التهاب اللثة: كيف تحمي أسنانك ولثتك

  • 17 May، 2020
  • 0 Likes
  • 52 Views
  • 0 Comments

التهاب اللثة يعاني منه ملايين الأشخاص، ولا يعرف الكثير منهم أنهم مصابون بها. هل أنت واحد منهم؟

يمكنك معرفة ذلك من خلال إجراء زيارة إلى طبيبك المختص وحجز موعدك عبر موقع حكيمي الطبي، الأمر في غاية السهولة..فقط بضغطة زر واحدة يمكنك حجز الموعد الذي يناسب ايقاع حياتك اليومية.

عندما يتعلق الأمر بصحة فمك،

لا يتعلق الأمر بمدى استقامة أسنانك أو مدى سطوع ابتسامتك.

لا يمكنك نسيان لثتك! حتى إذا كنت خاليًا من الأسنان التالفة)تسوس الأسنان ( ولديك أفضل أسنان في المدينة، فهذا لا يعني أنك محصن ضد أمراض اللثة. 

نظرًا لأنه عادة ما يكون غير مؤلم، فإن معظم الناس ليس لديهم أدنى فكرة عن أي شيء خاطئ في لثتهم.

لأمراض اللثة ثلاث مراحل:-

التهاب اللثة:-

في هذه المرحلة المبكرة، توجد لثة حمراء منتفخة وناعمة تنزف بسهولة، حيث إذا تم الإعتناء بها مبكرًا، فغالبًا ما يمكن عكس الحالة من تلقاء نفسها بالفرشاة والخيط الصحيح.

التهاب اللثة الخفيف إلى المتوسط:-

زادت المرحلة التالية من الالتهاب والنزيف حول السن،

حيث يحدث ذلك عندما تبدأ السموم البكتيرية في اللويحات ودفاعات جسمك في تحطيم ارتباط اللثة بالسن. 

هذا يتسبب في انسحاب اللثة من الأسنان وتشكيل جيوب من المواد المصابة،

فقد يكون فقدان العظام في وقت مبكر حول الأسنان واضحًا، لذلك يعد العلاج في هذه المرحلة أمرًا بالغ الأهمية لمنع المزيد من فقدان العظام وتخفيف الأسنان. 

التهاب اللثة المتقدم:- 

هذه المرحلة تزيد من تعميق جيوب اللثة والتدمير الشديد للعظام التي تثبت الأسنان في مكانها في هذه المرحلة، قد تصبح الأسنان فضفاضة جدًا بحيث تحتاج إلى إزالتها إذا لم يعالج علاج اللثة دعم العظام.


عادة ما تظهر أعراض أمراض اللثة، والتي من بينها:-

  • رائحة الفم الكريهة.
  • لثة حمراء منتفخة.
  • اللثة التي تبتعد عن الأسنان (انحسار اللثة).
  • ألم عند المضغ.
  • أسنان فضفاضة أو حساسة.

7 نصائح لحماية لثتك:-

يعرف معظم الناس أهمية تنظيف أسنانهم بالفرشاة والخيط، لكنهم قد يهملون العناية بجزء مهم آخر من أفواههم: لثتهم.

اللثة هي أنسجة تثبت أسنانك بفمك، كما أنها تحمي أسنانك من التخريب والتلف، ولكن مثلما يمكن للبكتيريا أن تتسبب في تسوس أسنانك، فقد تسبب أيضًا تلفًا في اللثة.

لحسن الحظ، هناك العديد من الخطوات التي يمكنك اتخاذها لحماية اللثة من التلف والمرض، إليك 7 نصائح لحماية لثتك على النحو التالي:-

النصيحة الأولى نظف لثتك:-

نقول “اغسل أسنانك” ولكن يجب أن نقول حقًا “اغسل أسنانك ولثتك”،

فأنت يجب أن تعطي لثتك تنظيفًا شاملاً لإزالة البكتيريا وجزيئات الطعام التي تجذب البكتيريا، ولكن من المهم عدم الإضرار باللثة عند تنظيفها.

ينظف الكثير من الناس باستخدام حركة خشنة ذهابا وإيابا، والتي يمكن أن تؤذي الأسنان واللثة، ولكن تعد أفضل طريقة لتنظيف الفرشاة هي تحريك فرشاة الأسنان بلطف بحركة دائرية، هذه الحركة هي طريقة أكثر فعالية لتنظيف اللثة.

النصيحة الثانية:- نظف باستخدام الخيط بلطف:-

يزيل الخيط الجزيئات التي تختبئ بين الأسنان وفي خط اللثة، إذا لم تقم بإزالتها ، فقد تتسبب في تلف أسنانك ولثتك.

إلى جانب الخيط بين الأسنان، تأكد من الوصول إلى المساحة بين كل سن واللثة، احرص على أن ينحني الخيط إلى شكل “C” بلطف في الجيب الصغير فوق السن.

إذا لم تنظف أسنانك بالخيط لفترة، فقد تنزف لثتك! يمكنك منع النزيف عن طريق تحريك الخيط ببطء ورفق، ولكن احرص على ألا يضغط الخيط على لثتك.

النصيحة الثالثة:- استخدم غسول الفم:-

غسول الفم لا ينعش أنفاسك فحسب

يحتوي على عوامل الفلورايد ومضادات الميكروبات التي تثبط البلاك والجير وتمنع أمراض اللثة، تعد بعض أنواع غسول الفم أقوى من غيرها. اختر غسول الفم المناسب لك بمساعدة طبيبك المختص عبر موقع حكيمي الطبي.

النصيحة الرابعة:- تجنب التدخين :-

السجائر والتبغ هي سبب مباشر لأمراض اللثة،

حيث يمكن أن يتسبب استخدامها في انخفاض نظام المناعة لديك، مما يجعل من الصعب على نظام المناعة لديك منع التهابات اللثة.

الأشخاص الذين يدخنون بشكل متكرر أو الذين يدخنون لفترة طويلة لديهم خطر أكبر من أمراض اللثة.

لذلك من الأفضل لك أن تأخذ خطوة الإقلاع عن التدخين في أسرع وقت ممكن،

ليس من أجل حماية لثتك وحسب وإنما من أجل العمل على حماية صحتك الجسدية بأكملها.

النصيحة الخامسة:- تناول الطعام الصحي:-

يجب أن تعلم أن الأطعمة الغنية بالسكر والنشا تشجع نمو البكتيريا، مما يؤدي إلى الإصابة بأمراض اللثة،

حيث تتضمن قائمة الأطعمة الضارة العديد من العناصر التي قد تتوقعها، مثل الصودا والحلوى والمعجنات والرقائق والبطاطس المقلية. 

كما أنها تتضمن بعض الأطعمة التي قد لا تتوقعها مثل:- المعكرونة والأرز والخبز والحبوب والبطاطس.

إن تناول الأطعمة المغذية يزود الجسم بالفيتامينات التي تحمي اللثة من المرض والتسوس، لذلك أحرص على تناول الخضار والفواكه والدهون الصحية مثل الزبدة وزيت الزيتون والبروتينات الصحية مثل الفاصوليا والدجاج والأسماك.

النصيحة السادسة:- راقب علامات أمراض اللثة:-

يعد مرض اللثة عدوى خطيرة، حيث أنه عندما تصاب اللثة فقط، يسمى المرض التهاب اللثة، ولكن عند إنتشار العدوى في عظمك، تُعرف بالتهاب دواعم السن.

تصاب بأمراض اللثة عندما تبدأ البكتيريا في تناول الطعام على أسنانك ولثتك، تاركة ورائها البلاك، حيث أنه عندما تبقى اللويحة على أسنانك، فإنها تتسبب في انتفاخ اللثة وتصبح ملتهبة.

ابحث عن أعراض أمراض اللثة، مثل:-

  • تورم اللثة.
  • تراجع خط اللثة (تبدو لثتك أصغر مما اعتادت عليه.
  • نزيف اللثة عند استخدام الفرشاة أو الخيط.
  • عندما تصبح الأسنان متسعة.
  • أسنان حساسة.
  • رائحة الفم الكريهة.

إذا لاحظت أيًا من هذه العلامات، فحدد موعدًا مع طبيب الأسنان عبر موقع حكيمي الطبي، حيث سيقوم طبيب الأسنان بتنظيف عميق على وتحت خط اللثة.

النصيحة السابعة:- احصل على تنظيف أسنان منتظم:-

تلعب عمليات تنظيف الأسنان مرتين سنويًا دورًا مهمًا في الوقاية من أمراض اللثة،

حيث يستخدم أخصائيو صحة الأسنان تقنيات تنظيف متقدمة لإزالة البلاك والجير، بالإضافة إلى ذلك ينظر أطباء الأسنان أيضًا عن قرب إلى فمك ولثتك للكشف عن أي علامات لمرض اللثة قبل أن تزداد سوءًا.

اتبع هذه الخطوات وحافظ على صحة لثتك وخالية من الأمراض، إذا كنت في حاجة لتنظيف الأسنان، بادر بالبحث عن طبيب الأسنان عبر موقع حكيمي الطبي من خلال الرابط التالي

https://www.hakeemy.com



علاج التهاب اللثة:

إذا كان لديك لثة طرية – حمراء – منتفخة، قد تحتاج إلى علاج التهاب اللثة،

حيث يعد التهاب اللثة هو أقرب شكل من أشكال أمراض اللثة التي يمكن حلها مع نظافة الفم الجيدة. 

إذا تُرك دون علاج، يمكن أن يؤدي التهاب اللثة وهي حالة تسبب الجيب حول الأسنان وفقدان الأسنان، حيث إذا رأيت أعراض هذه الحالة ، فاستشر طبيب الأسنان عبر موقع حكيمي الطبي في أقرب وقت ممكن لإجراء تقييم للعناية بالفم.

ماذا سيفعل طبيب الأسنان الخاص بك:-
سيقوم طبيب الأسنان الذي قمت بتحديد موعد معه عبر موقع حكيمي الطبي، بالعمل على تقييم فمك خلال موعد تنظيف الأسنان حيث يقوم أخصائي صحة الأسنان بإزالة أي لويحات وجير يتراكم على أسنانك ويصقلها لإزالة البقع الخارجية. 

يمكن استخدام مسبار الأسنان لقياس أي جيوب تتطور في خط اللثة والتي ستحدد ما إذا كان التهاب اللثة قد تحول إلى التهاب اللثة حاد، يجب إصلاح أي تجاويف تم العثور عليها حديثًا. 

تشوهات الأسنان يمكن أن تعيق نظافة الأسنان،

يؤدي ذلك إلى التهاب اللثة إذا لم يتم تنظيف الأسنان واللثة بشكل صحيح، حيث يمكن لطبيب الأسنان أو أخصائي صحة الأسنان إعطاء تعليمات حول تقنيات الأسنان المناسبة لتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط في المنزل. 

اعتد على زيارة طبيب الأسنان غالبًا لإجراء الفحوصات والتنظيفات.

المصادر:-

https://www.webteb.com

https://www.emedicinehealth.com

https://www.webteb.com

اترك تعليقك